مراكز اللياقة البدنية مرة أخرى

د. فايز أبو عريضة

لا ادري لماذا الاصرار على عدم السماح للاندية الخاصة بالألعاب الدفاع عن النفس والاثقال والملاكمة ومراكز اللياقة البدنية والمسابح وملاعب كرةالقدم الخاصة باعادة افتتاحها علما بانها هي اول التي يطالها الاغلاق، واخر ما يسمح لها بالعودة إلى نشاطها، وقد أجريت دراسات عدة من جهات اكاديمية حول دور هذه المراكز في رفع مستوى اللياقة البدنية والصحية لدى شريحة من المجتمع ومن الجنسين ونشرت اللجنة الاولمبية توضحيا لحجم الضرر الذي لحق بهذا القطاع وعدد المنتفعين والعاملين فيه واكدت كل الدراسات دور هذه المؤسسات في تفعيل حركة الاقتصاد شانه شان بقية القطاعات ويعمل فيه الالاف ويتجاوز دوره من الترويح إلى المناعة الصحية والاجتماعية والخروج من الاكتئاب الذي لحق باعداد كبيرة نتيجة الاغلاق وخاصة من اعتاد على ممارسة النشاط البدني المبرمج والهادف وباشراف مختصين وملتزمين بكل متطلبات النظافة والتباعد والتعقيم قبل الجائحة لان هذا جزء من شروط افتتاحها، وبالتواصل مع شريحة كبيرة منهم ابدوا جاهزيتهم للالتزام بكل المعايير والبروتكولات الاضافية المطلوبة علما بانهم يعانون اقتصاديا جراء الاغلاق فهل يعاد النظر في قرار الاغلاق قناعة من اصحاب القرار الذين هم يعرفون هذه الحقائق قبل غيرهم.

*العميد السابق لكلية الرياضة بجامعة اليرموك

مقالات ذات الصلة

اترك رد

شريط الأخبار
إتركوهم يشتغلون .. !!! الثقافة الرياضية تستثنى من مفردات الثقافة العربية هل "ترضخ" دائرة حكام الكرة لضغوطات الأندية ؟ سحب قرعة كأس الأردن في دور الـ 32 إنجازات ومستويات لافتة في بطولات الجوجيتسو والمصارعة والقتال أندية المحترفين تنضم لقرعة الدور الـ 32 من كأس الأردن.. غدا سحاب يعزز صفوفه بالمهاجم السنغالي ديمبا منتخب السلة يباشر تدريباته للمشاركة في تصفيات كأس العالم ليفربول يفلت من مصيدة فولهام شباب العقبة يهدد صدارة الوحدات بتعادل "مستحق" الرمثا يستعيد عافيته عن طريق شباب الأردن الفيصلي يعترض على التحكيم ويهدد من يتعرض لمسيرته الفيصلي يوضح مدى جاهزية لاعبيه المصابين للمباريات القادمة القريني يكتب....الفيصلي × سحاب 3 من "فم" .. الأسد !!! الزمالك يطرق مرمى الجونة بالاربعة ويبتعد بالصدارة الأهلي ينسحب ويكمل الموسم بالناشئين ويطالب بإقالة لجنة الحكام السوشال ميديا ومجمل اثارها على الرياضة الفيصلي يعبر سحاب بصعوبة الحسين إربد يتخلص من عقبة جاره الصريح بهدفين أخلاق رونالدو.. و"أسوأ قرار"!