عراقة الكرة الأوروبية

محمد جميل عبد القادر

هناك فرق شاسع بين البطولات التي يقيمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحادات القارية الأخرى وفي مقدمتها الآسيوي والإفريقي.
المستوى الكروي في آسيا وإفريقيا قد تحسن نوعا ما لكن هناك أمور كثيرة نراها من خلال وسائل الإعلام القديم والحديث التي تهتم بلعبة كرة القدم .
الاتحاد الاوروبي كل نشاطاته مبرمجة وثابتة بزمن ومدة وامكنة والتنسيق بالغ الدقة والالتزام والوضوح والتعليمات تمس كل جوانب اللعبة وفيها لا يعلو شيء فوق احترام اللوائح والقوانين .
الحكم يعرف واجبه واللاعب يدرك ما هو مطلوب منه والإداري يعرف واجباته وحدوده والجمهور يلتزم بكل جوانب الروح الرياضية مما يجعل المباريات متعة تستحق الثمن المرتفع للتذاكر التي تذهب لتطوير اللعبة ودعم مسيرتها وعقود نجومها .
الكرة الأوروبية حققت إنجازات تاريخية تتناسب مع عراقة تواجدها وهو ما تحتاجه الكرة الآسيوية والافريقية والأمريكية .
لقد حولت أوروبا كرة القدم إلى إرث إنساني يحترمه كل من له شأن باللعبة .
لقد أتيح لي المجال لحضور مباريات عدة في أكثر من بلد أوروبي عريق والتقيت بالعديد من نجوم اللعبة وكنت دائما أشعر أن الكرة أصبحت ضرورية في حياة الإنسان كرياضة ومتعة معا خاصة في عهد المعرفة والتكنولوجيا والإعلام الذي لامس كل جوانب الحياة الإنسانية المعاصرة .
بودي أن يستفيد كل المسؤولين عن اللعبة في عالمنا العربي على الأقل من الدروس والعبر والتقدم الذي أصاب الكرة الأوروبية لتستطيع منافستها بجدارة.

*رئيس الاتحاد العربي للصحافة الرياضية

مقالات ذات الصلة

اترك رد

شريط الأخبار
فرنسا تتأهل .....ميسي: "نشعر براحة البال بعد أن عادت الأمور بين أيدينا من جديد" ردا على تصريحاته...الوحدات : حديث طارق خطاب يفتقد للموضوعية المنتخب السعودي يخسر أمام نظيره البولندي مهام آسيوية للحكام والمقيمين معلش" .. قطر !!! إعتراف حدث هذا ....حكام المونديال البرازيل تطوي عناد صربيا بهدفين إدارة الوحدات تزور النادي الفيصلي لتقديم التهنئة أسود الكاميرون يسقطون في الفخ السويسري أبو عريضة يكتب...الحكام العرب سفراء فوق العادة في المونديال منتخب طائرة السيدات يخسر أمام لبنان ويحل ثانيا شعر "بالخيانة" في مانشستر....أين سيذهب رونالدو؟ صقور السعودية يحبطون مخطط ميسي ورفاقه اللاعب والمدرب السابق الحاج حميد في ذمة الله “عبقرية” الأندية في مواجهة موسم صعب منتخب ويلز "الافضل" يعادل نظيره الأمريكي المنتخب الأولمبي يباشر تدريباته بقيادة أبو زمع وحضور حمد السنغال لا تستحق الخسارة أمام هولندا لماذا ارجأ الفيصلي توزيع المناصب بين الاعضاء ؟