عندما كانت كرة اليد الأردنية في ألقها

ستادكم نيوز – مرت لعبة كرة اليد بفترات كان الألق عنوانها ، فيما الآن يبدو أن بريقها بدأ بالتلاشي، وبالرغم من أن الأردن من السباقين في احتواء هذه اللعبة بين الدول العربية وأخرى آسيوية التي يقال بأن من ادخلها إلى الأردن في اواخر الستينيات محمد جميل عبد القادر ، إلا أن انها تشهد الكثير من التراجع وربما أصبح الأردن في اواخر الول بالترتيب .

وربما كان بدأت هذه اللعبة تلفظ انفاسها الأخيرة عقب اخر بطولة آسيوية استضافها الأردن عام 86 في صالة قصر الرياضة بمدية الحسين للشباب ولم يتمكن منتخبنا من اجتياز الدول الأول ، وفي حينها بلغ النهائي الكويت وكورية الجنوبية.

*وفي الصورة: التي جمعت منتخبنا ونظيره الكويتي يظهر الحارس اياد الصعيدي ومازن طبلت ومنهل حجرات، وكان وقت ذلك يدرب منتخبنا الدكتور عربي حمودة.

الصورة من الزميل الإعلامي كمال الروسان

مقالات ذات الصلة

اترك رد

شريط الأخبار
لماذا غاب الحكام العرب عن كأس العرب بقطر؟ تشكيلة " النشامى " أمام فلسطين كلام في كلام....كأس العرب وشمال أفريقيا "النشامى" يلتقي شقيقه الفلسطيني في مواجهة مصيرية نحن معكم .. ولكن !! هل يعود اتحاد ألعاب القوى "المعزول" بقرار من الحكمة؟ منتخب الناشئين يطمح بتجاوز نظيره اليمني في غرب آسيا "كورونا" تطارد" النشامى....خيرالله يلحق بالحسنات "النشامى" يستأنف تدريباته واحسان حداد يواصل احتجابه بقرار ! منتخب الناشئين يتغلب على البحرين برباعية في مستهل مشواره بـ "غرب آسيا" ستوديوهات تحليل المباريات ومضافة ابو محمود في حال تأهل "النشامى" من سيواجه... الجزائر أم مصر ؟ الأمير علي يشكر الاتحاد العراقي على استضافته المميزة لبطولة الشباب الثانية ريال مدريد يعزز صدارته بالفوز على ريال سوسيداد منتخب الناشئين يستهل مشواره ببطولة غرب آسيا بمواجهة البحرين حمد : النشامى افتقد التركيز والفرصة لا تزال قائمة رباعية مغربية تمزق شباك "النشامى" شبهة مالية بصفقة انتقال رونالدو من يوفنتوس حمد: نتطلع لتحقيق نتيجة إيجابية أمام المغرب تعزز مساعي التأهل "النشامى" يبحث عن بطاقة التأهل عبر البوابة المغربية رغم نقص الصفوف