وداعا دييغو…

د. نخلة أبو ياغي

غيّب الموت أسطورة كرة القدم العالمية دييغو أرماندو مارادونا، لكن ذكريات ذلك الزمان الذي عاشه اللاعب الفذ و طبعه بأفعاله و أقواله ستظل خالدة في أذهان معاصريها ما داموا يتذكرون.

كانت الثمانينات فترة زمنية مليئة بالشجن، وجاء مونديال المكسيك ١٩٨٦ كرنفالا من الألوان و الأحداث الصاخبة الجميلة. كانت صور مارادونا في كل مكان، في الدكاكين الصغيرة و على أكياس رقائق البطاطا المقرمشة، و كانت أعلام الدول المشاركة في الاحتفال العالمي تختبئ خلف أغطية زجاجات الكازوز المنعشة. كان صيفا بهيجا يعد بالكثير.

سلب مارادونا لبّ الملايين بفنّه و تميّزه، و قاد بلاده الأرجنتين في البطولة بلا وجل. تحت شمس المكسيك الحارقة شق هذا الفتى القصير طريقه نحو أرفع مجد كروي، و عندما ضربت الأرجنتين موعدا مع انجلترا في ربع النهائي، كانت المواجهة بين الثوار الكادحين و الاستعمار الانجليزي البغيض حاضرة. سجّل مارادونا مرتين، و في الأولى يقال أن يد الله تدخلت، لكن عبقرية الهدف الثاني المذهلة لربما حرّكت عناية السماء الإلهية، فتبسّمت!

مضت البطولة الرائعة إلى النهاية التي تستحق، و عانق دييغو الوعي الجمعي العالمي فأحب الأطفال اللعبة و الأرجنتين و تعلّموا أن قميصا عليه شعار الوطن هو أشرف ما يمكن لأي إنسان أن يرتديه. كان دييغو عنوان كرة القدم في زمن فريد، و من عاش ذاك الزمان أدرك بلا شك أن كرة القدم هي اختزال للانسان و انسانيته، و أن الحياة تشبه كرة القدم.

رحل الرجل القصير العظيم بعد حياة مليئة بالمشاعر الصاخبة. أحبه الجميع، و حتى خصومه اعترفوا بتفرّده، و تعلم الشبان من مآثره و أخطائه. لكن صورته الحية ستبقى إلى الأبد… و كما قال المعلق الرياضي الشهير فيكتور هوجو موراليس واصفا هدفه الأحلى في انجلترا و الدموع تغالبه: ” لتحيا كرة القدم… من أي كوكب أتيت دييغو؟ لتجعل كل البلاد يدا واحدة قابضة تصرخ عاشت الأرجنتين! شكرا لك يا رب على هذا، على كرة القدم، على دييغو، على هذه الدموع…”

وداعا دييغو…

 

مقالات ذات الصلة

اترك رد

شريط الأخبار
برصيد شحيح .. الأردن يُنهي مشاركته في دورة ألعاب التضامن الإسلامي قونية ٢٠٢١ فريق الحسين يضم التونسي القاسمي لاعب الوحدات أبو طه يفوز بجائزة أجمل هدف في دوري المحترفين أندية المحترفين تبدأ مشوارها في كأس الأردن غدا الأهلي والسرحان في صدارة دوري المظاليم الأندية الصيفية المدرسية ختام بطولة الشطرنج المدرسية عبر الانترنت شرارة" يوقد شمعة أمل أردنية في تونس لاعبو السلط يرفضون التدريب احتجاجا لتأخر مستحقاتهم المالية مقابل مليون و200 دولار...."شرارة" يوقع للترجي التونسي النعيمات: مواجهة الأهلي مع السد القطريفي غاية الصعوبة انسحاب الإمارات...4 منتخبات تشارك في غرب آسيا النسوية بعمان  ( متاعب دوري المحترفين ) بين مزدوجين شباب الأردن يجدد الثقة بالجهاز الفني لفريق الكرة بقيادة البزور المحترف المالي أبوبكر ديارا...جديد الوحدات ستاد عمان الدولي الفيصلي يعبر شباب الأردن صوب الصدارة والعقبة يعمق جراح الجزيرة دراسة استطلاعية حول دور اكاديميات كرة القدم في تعديل السلوك الرمثا والصريح في تعادل مخيب للآمال عثمان القريني يكتب...الوحدات "مش"موجود .. !!