اتحاد الكرة “يهرب” من التزاماته بإلغاء بطولات الدرجات الدنيا والفئات

إسلام جلال

ستادكم نيوز- تحدثنا قبل أيام عن بعض قرارات إتحاد كرة القدم المتعلقة بإلغاء عددٍ من البطولات بسبب مطالبات الأندية المالية من جهة، والوضع الصحي بالمملكة من جهة ثانية، وإن كان يغلب على تلك القرارات الجانب المالي فقط، وإبعاد الإتحاد عن المطالبات المالية المتكررة.
وبالجزء السابق من حديثنا وضعنا النقاط على حروف قرار إلغاء الهبوط بدوري الدرجة الأولى وتبعاته الفنية، وكذلك على حروف قرار إلغاء دوري الدرجة الثانية كاملاً، وما تسبب به من تراجع فني لتلك الأندية ولاعبيها.
وأما اليوم فنستكمل الحديث عن باقي القرارت والمتعلقة بإستكمال ما تبقَى من مباريات الدور الثاني لدوري الدرجة الثالثة ومن ثم إيقافه، وقرار إستكمال بطولات الفئات العمرية بعد مد وجزر في إقامتها أو إلغائها، والتغييرات العديدة التي أصابت نظامها وتعليماتها، وإلغاء الدوري النسوي للمستوى الثاني.

* بطولة دوري الدرجة الثالثة:

منذ قرار الإتحاد وحتى اللحظة والقائمين على أندية الدرجة الثالثة مصابون بالدهشة والغرابة معاً لعدة أسباب مهمة:
1- كيف لبطولة شارفت على النهاية يتم إيقافها أو إلغائها؟.
2- ما المغزى من إستكمال المباريات المتبقية من دور ال32 ومن ثم إيقافها من دور ال16؟.
3- من يتحمل التكاليف المالية الباهظة التي تكلفتها الأندية التي وصلت لهذه الأدوار المتقدمة؟.
4- كيف ستحافظ الأندية المتأهلة على بقاء لاعبيها أو التجديد معهم مرة أخرى عند إستكمال أو عودة البطولة إن عادت أصلاَ؟.
والعديد من التساؤلات التي تستحق الوقوف عندها والإجابة عليها من قبل المعنيين بإتحاد الكرة الرافضين للحوار مع الأندية المتضررة وتبرير مسوغات ومسببات هذا القرار المفاجئ والغريب بنفس الوقت!.

* بطولات الفئات العمرية لأندية المحترفين والدرجات الأخرى.

قد يعتبر قطاع الناشئين في الأردن بعكس دول العالم أهميةً، حيث تعتبره إدارات أغلب الأندية حملاً زائداً عليها مالياً وإدارياً، ولذلك تسعى في كل موسم وتحديدا بالموسم الحالي بمخاطبة إتحاد الكرة بإلغاء تلك البطولات أو تقليل عدد المباريات لتخفيف العبء المالي عليها، علماَ بأن ميزانية جميع فرق الناشئين والشباب في نادي محترف قد تساوي عقد لاعب محترف وربما أقل.
تلك المطالبات أعطت المجال للإتحاد في” التفنن” تارةً في توقيت إقامة تلك البطولات، وتارةً في نظامها وتعليماتها، حتى فقد هذا القطاع أهميته الفنية المرجوة منه في الأندية ومن ثم بالمنتخبات الوطنية، حتى أعطى الإتحاد المجال والحق للأندية بالإعتذار عن المشاركة في بعض البطولات بعكس السابق الذي كانت تتسابق فيه الأندية على المشاركة وتحضير فرقها، ولا تمرُّ فترةً إلا ويَصدرُ جدولاً أو نظاماً أو تعديلاً جديداً لهذه البطولات!.

* بطولة الدوري النسوي “ب”:

مع أن إتحاد الكرة في كثير من الأحيان يعطي أهمية مبالغ بها للكرة النسوية، إلا هذا الموسم قام بإصدار جدولاً غريباً للدوري النسوي (أ) بإقامة عددٍ من مبارياته في توقيت تخطت به درجة الحرارة ذروتها، ومع كل التوسلات للإتحاد إلا أنه رفض كل ذلك وصمم على نفس التوقيت.
وعند الحديث عن الدوري النسوي (ب) فلا يدرك أحد أسباب إلغاء هذه البطولة رغم الحاجة الماسة لتطوير هذه الفئة، وبما يناقض إهتمام الإتحاد بالكرة النسوية إجمالاً.

إنّ الحديث يطول ويطول عن التخبطات الفنية في إتحاد الكرة، ولم تكن هذه القرارات الأولى من نوعها ولن تكن الأخيرة بسبب غياب الكفاءات الفنية الوطنية القادرة على قيادة الدائرة الفنية التي يقودها أحياناً موظفاً إدارياً لم يمارس لعبة كرة القدم في حياته، وفي أحيانٍ أخرى ” خواجا” بعيداً عن الواقع الجغرافي والإجتماعي لأنديتنا ولاعبينا.
فبعد وفاة الكابتن محمود الجوهري والتي شهدت كرة القدم الأردنية في فترته إجمالاَ تقدماً على جميع المستويات، لم نشاهد ذلك التخطيط الفني المدروس والثابت لسنوات طويلة.

مقالات ذات الصلة

اترك رد

شريط الأخبار
بهاء عبد الرحمن ينهي مشواره الاحترافي في ماليزيا بغياب البطل والوصيف...سحب قرعة كأس الأردن لكرة السيدات هل يحسم الأهلي لقب كرة السيدات ؟ هولندا والسنغال يبلغان دور الـ 16 هيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية تنعى فقيدها الراحل عمر الكيلاني تأهل البرازيل والبرتغال على حساب سويسرا وارغواي غانا تتفوق على كوريا الجنوبية وتنعش آمالها بالتأهل الكاميرون يفرض التعادل على صربيا ويبقي على آماله بالمنافسة شخصيات في ذاكرة الرياضة الأردنية...أبو الطيب افتتح رصيد الأردن من الذهب الفيصلي يوزع المناصب...وريكات نائبا للرئيس وقطيشات للأمانة العامة المغرب يصدم بلجيكا ويقف على أبواب التأهل كوستاريكا يحقق فوزاً صعباً على اليابان فرنسا تتأهل .....ميسي: "نشعر براحة البال بعد أن عادت الأمور بين أيدينا من جديد" ردا على تصريحاته...الوحدات : حديث طارق خطاب يفتقد للموضوعية المنتخب السعودي يخسر أمام نظيره البولندي مهام آسيوية للحكام والمقيمين معلش" .. قطر !!! إعتراف حدث هذا ....حكام المونديال البرازيل تطوي عناد صربيا بهدفين